مجلس حقوق الانسان الدولي قلق بشأن وضع حقوق الانسان في ارتريا

Thursday, 16 March 2017 11:15 Written by  اعلام حزب الشعب الديمقراطي الارتري Published in EPDP News Read 437 times

في اجتماع مجلس حقوق الانسان الدولي رقم ( 34 ) المعقود في الثالث عشر من مارس 2017م وبعد اطلاعه علي تقارير لجان التحقيق المبعوثة الي ارتريا والتي نفت وجود أي تغيير إيجابي في وضع ارتريا، أعرب المتحدثون في الاجتماع عن عميق أسفهم لهذه الحال الكئيبة. بل كما ذكرت لمبعوثة الدولية كتروث حدث العكس حيث ذكرت أن وضع الحقوق الانسانية والسياسية في ارتريا قد عاد الي أسوأ مما كان عليه في يوليو 2016م، وأوصت المسئولة باتخاذ المجلس إجراءات أكثر حزماً بهذا الصدد. 

  

وأوجزت السيدة/ إيلا كتروث المأساة في ارتريا ب"أنه لم يجر هناك شيء البتة مما تعهدت به ارتريا". وأن المسئولين الارتريين لا يصغون الي نصائح بالتعديل دعك من أن يبادروا بأنفسهم. وأضافت أن أصداء تقرير الحقوق المتعلق بارتريا تتردد في هذه القاعة.

 

بدورها أدركت وفود الدول المشاركة في الاجتماع أن المسئولين الارتريين لم يقوموا بشيء تجاه ما يجري في بلادهم من تصاعد مستمر في وتيرة انتهاكات حقوق الانسان. هذا ومن بين المتحدثين العشرين في الاجتماع خمسة فقط هم الذين ساندوا موقف الحكومة الارترية، وهم ممثلو بيلاروسيا، الصين، فنزويلا، السودان وكوبا.   

Last modified on Thursday, 16 March 2017 11:18