بيان صحفي للهيئة الانتقالية العليا للقوى السياسية الإرترية

2023-11-18 23:01:22 Written by  ላዕለዋይ ኣዋሃሃዲ ኣካል ፖሓኤ Published in المقالات العربية Read 669 times

 

    تعلن الهيئة الانتقالية العليا لقوى السياسية عن تشكيل هيئة انتقالية للقوى السياسية الإرترية علي اساس الاتفاق الذي تم في الرابع عشر من شهر يوليو الماضي.  

علما بان تنسيقية القوي السياسية الارترية تاسست في فبرائر 2020م، بناء علي مبادرة الراحل برهاني ولدجبريل، مدير التعليم والمطبوعات بالجمعية الإرترية في المملكة المتحدة، نظرا لتجاربنا السابقة، وبسبب تعدد التنظيمات والأحزاب وتباين ارائها، فان انجاز هذه المهمة لم يكن سهلا، الا انه علي الرغم من ذاك، تم التوصل إلى اتفاق في يوليو 2020م تضمن القيام بعمل تنسيقي مشترك وتقسيمة الي مراحل، ثم تلا ذلك التوصل الي اتفاق لإقامة مظلة اوسع وذلك في شهر ابريل 2022م.

لم تنحصر نتائج المسيرة التنسيقية للقوى السياسية الارترية في التعارف بين مكونات القوى السياسية الارترية فحسب، بل ساعدت على تهيئة أرضية مساعدة للقيام بأعمال منسقة مبنية على التفاهم والمرونة والتسامح. والأهم من ذلك، تم التأكيد على الفهم المشترك للمعاناة المريرة التي يمر بها شعبنا في ظل الديكتاتورية، والعمل من أجل تحقيق مطالب الشعب الملحة والمتثملة بالاطاحة بالنظام القائم، والتصدي لسياساته التي أصبحت تعرض سيادة إرتريا ووجود الشعب للخطر. ولا يخفى على أحد أن ثمة تباينات بين مكونات هذه القوى ساهمت في إبطاء مسيرة العمل التنسيقي وعدم التمكن في إنشاء المظلة الموسعة، كما كان متفق عليه.

ومع ذلك، لم يُنظر إلى العوائق التي رافقت عملية التنسيق المشتركة على أنها أمر من الصعوبة بمكان تجاوزها،

وانطلاقا من هذا الفهم، تواصلت الحوارات مع المحافظة علي العلاقات التنسيقية، ومواصلة العمل في القضايا محل الإتفاق وبذل كل الجهود للتوصل علي التوافق في القضايا العالقة.

في غضون عام تم التوصل إلى اتفاق لإنشاء قيادة مشتركة مؤقتة من شأنها أن تؤدي إلى إنشاء مظله واسعه ، و تمت قرائته بمناسبة الفاتح من سبتمبر و ذلك في 02 سبتمبر 2023 ، ولكن في الإجتماع الذي عقد في 10 نوفمبر 2023. أشار ممثلوا المجلس الوطني الإرتري للتغير الديمقراطي إلى وجود بعض الخلافات وسوء الفهم داخل المجلس الوطني الارتري ، وأنهم لن يستطيعوا الاستمرار معا في الوقت الحالي في عملية إنشاء مظلة واسعة، لذلك تمنوا للاطراف الثلاثة المتبقية التوفيق والنجاح في مرحلتها القادمة. ونحن من جانبنا قد أعربنا لهم عن رغبتنا وحسن نوايانا في أن يجد المجلس حلول للمشكلة التي صادفته واللحاق بالركب لمواصلة العمل معنا في القريب العاجل،

وواصلت الأطراف الثلاثة المتبقية في القوي السياسيه هم (الجبهة الوطنية الارترية المتحدة)(حزب الشعب الديمقراطي الارتري )، ( التنظيم الديمقراطي لعفر البحر الأحمر ) تلك الحوارات البناءة، و عليه نعلن لكل من يسعى لتحقيق العدالة والتغير و لجماهير شعبنا بأنه تم الإتفاق علي رفع درجة التنسيق الي تشكيل الهيئة العليا الإنتقالية للقوي السياسية الارترية و تعيين قيادتها في أربعة مكاتب برئاسة قرزقهير تولدي ونائبه ياسين محمد عبدالله وبدأت العمل تحت مسمى الهيئة العليا الانتقالية للقوي السياسية الإرترية

وأن المبادئ الوطنية التي تستتند إليها الهئية الانتقالية هي الاتفاق الأساسي الذي قامت عليه التنسيقية، والذي تم إعادة التأكيد عليه في 1 يناير ،2023 وتتضمن مايلي-:

  • إسقاط نظام الجبهة الشعبية للديمقراطية والعدالة، وإقامة نظام دستوري ديمقراطي .
  • صيانة وحدة شعبنا.
  • الحفاظ على استقلال وسيادة بلادنا.
  • تأمين وحماية حقوق شعبنا.

واستنادا علي هذا الإتفاق ستضع الهئية الإنتقالية  العليا سياسيات وبرامج عمل مفصلة، وسوف تتولي قيادة جميع انشطة القوي السياسية الإرترية المنضوية تحت مظلتها وتتحدث باسمها داخليا وخارجيا.

ولذلك تهيب القيادة الإنتقالية على القوى السياسية الإرترية وجميع الباحثين عن العدالة والحرية والتغير الديمقراطي، التنظيمات السياسية، الاحزاب السياسية والحركات الفئوية، الشباب، المرأة والتجمعات المدنية، أن يضعوا خلافاتهم الثانوية جانباً وأن يتحدوا في الأهداف الكبرى للبلاد التي نؤمن بها. ولا نعتقد أن هناك أي بديل صحيح آخر لتحقيق هدف كافة قواتنا المناضلة في إنقاذ الشعب والوطن. إن الهئية الانتقالية العليا للقوى السياسية الإرترية هي البداية وليست النهاية. ولقد حددت أن مهمتها الرئيسية هي العمل بفعالية في شراكة مع القوى المناضلة المذكورة اعلاه والقيام بعمل ملموس لتقصير عمر النظام الدكتاتوري، فإننا نحث بكل احترام جميع القوى المناضلة على الانضمام إلى الوحدة.

 النصر للنضالات الشعب الإرتري

المجد والخلود لشهدائنا الابرار

الخزي والعار لنظام الجبهة الشعبية الدكتاتوري.

الهئية الانتقالية العليا للقوي السياسية الارترية.

17/نوفمبر/2023

Last modified on Sunday, 19 November 2023 00:16